Thread Back Search





بحث علمى عن المراهقة ، بحث جاهز للطبع عن المراهقة وانوعها وطرق علاجها

اضافه رد
  • 11-22-2017 | 03:31 AM
  • ghlasa



  • بحث علمى عن المراهقة ، بحث جاهز للطبع عن المراهقة وانوعها وطرق علاجها
    في الواقع تضع الشباب وجهاً لوجه أمام مشكلات حقيقية تتصل مباشرةً أحيانا، أو بشكل غير مباشر، في أحيانِ أخرى، بالمجتمع الذي يترعرعون فيه .. وهناك محاولات مختلفة، لدى علماء النفس والاجتماع والفيزيولوجيا ،لتفسير التوتر أو الشدة التي تتميز فيها هذه المرحلة العمرية، حيث يفسر البعض هذه المرحلة على أنها أشبه بالانتقال من البدائية إلى حالة من التحضر والوعي الحضاري .. كما يقاسي ويعاني فيها الشاب الكثير من التوتر والمحن .. ولقد تم تعريف هذه المرحلة كما يلي:
    1.تعريف المراهقة :
    - لغوياً : جاء في مختار الصحاح أن المراهقة بمعناها اللغوي تفيد : الاقتراب من الحلم، يقال رهق إذا غشي أو لحق أو دنا، فراهق كقارب وشارف .. فالمراهق هو الفتى الذي يدنو من الحلم ومن اكتمال الرشد .. والرهق: هو الطغيان والزيادة في الوزن والحجم والطول، والزيادة في إفرازات الغدد الصماء والغدد الجنسية . وكلمة مراهقة تعني الاقتراب من النضج، وهي الفترة التي تقع ما بين نهاية مرحلة الطفولة المتأخرة وبداية مرحلة الرشد .. والمراهقة تتجاوز مرحلة البلوغ، لتطلق على مرحلة عمرية كاملة، تبدأ من البلوغ، وتستمر في مرحلة النضج الاجتماعي الكامل، أي بين السنة الثانية عشرة من العمر، والحادي والعشرين، أما كلمة البلوغ لوحدها فإنها تعني اكتمال النضج في الغدد الجنسية والتناسلية، واكتساب معالم جنسية جديدة .
    -المراهقة اصطلاحاً : هي انتهاء مرحلة الطفولة وبدء مرحلة نضج الشباب، ففي هذه المرحلة ينمو جسمياً وعقلياً، وانفعالياً واجتماعياً، ولعل أفضل ما توصف به هذه المرحلة، أنها مرحلة يحن فيها المراهق إلى الطفولة تارةً، ويتطلع إلى الرجولة والنضج تارةً أخرى .. وقد عرفها ( هيرلوك ) بأنها " مرحلة تمتد من النضج الجنسي، إلى العمر الذي يتحقق فيه الاستقلال عن سلطة الكبار، وعليه فهي عملية بيولوجية في بدايتها واجتماعية في نهايتها ".
    أما " لين " فقد عرفها بأنها (( مرحلة انتقالية مــن وضع معروف ( الطفولة) إلــى وضـع مجهولـ معرفيـاً ( الراشدين) لا يحسن التعامل معها )).
    كما عرفها ( فرويد) بأنها (( فترة تبدأ من البلوغ وتنتهي عند نضوج الأعضاء الجنسية بالمفهوم الجنسي )) .
    2. الخصائص العامة لمرحلة المراهقة:
    يمكن تحديد أهم الخصائص العامة لهذه المرحلة لدى الجنسين كما في النقاط التالية :
    · النمو الواضح نمو النضج في كافة مظاهر وجوانب الشخصية .
    · التقدم نحو النضج الجنسي، والعقلي أو الانفعال والنضج الاجتماعي .
    · تعتبر المراهقة مرحلة ديناميكية، وأكثر العمليات الفيزيولوجية والسيكولوجية التي تحدث أثناءها للمراهق ليست ثابتة .
    · إذا كان البلوغ الجنسي بداية مرحلة المراهقة، فإن هناك فروقاً فردية كبيرة في توقيت حدوثه، ويتوقف البلوغ على عوامل مثل الاستعداد الوراثي، ونمط البيئة الجسدية ، ومستوى الصحة العامة، ونوع التغذية، كما قد تكون حسب الأنماط السكنية ( ريفي، حضري، بدوي) .
    · من خصائص المراهقة : التأمل وأحلام اليقظة، نشوء الخيال والأوهام، النقد والنقد الذاتي والشك، التأكيد المفرط للذات الفردية، التقليد المدفوع إلى أعلى الدرجات، والاستغراق في الصداقة، التقلبات الشديدة في الطاقة.

    3. سمات مرحلة المراهقة:
    تتميز مرحلة المراهقة وخاصةً المرحلة العمرية بين ( 16- 18) بتطور النمو الاجتماعي بشكل ملفت للانتباه وتتمظهر هذه السمات بالآتي :
    - شعور المراهق بالمسؤولية الاجتماعية،و الميل إلى مساعدة الآخرين .
    - الاهتمام بالجنس الآخر، ويبدو على شكل ميول واهتمام بتكوين صداقات .
    - اختيار الأصدقاء بين الأفراد الذين يميل المراهق إلى إقامة روابط معهم .
    - الميل للزعامة ووضوح الاتجاهات، والميول لدى المراهق .
    ويؤكد علماء النفس أن المراهقة المتأخرة، والتي قد تصل إلى (21) سنة، تعتبر مرحلة التفاعل وتوحيد أجزاء الشخصية، بعد أن أصبحت الأهداف واضحة، وبعد أن انتهى المراهق من الإجابة عن التساؤلات المتعددة التي كانت تشغل باله في المراحل السابقة، مثل ( من أنا ) ، ( من أكون ) ( إلى أين أسير ) ، ( ما هدفي ) ، ( كيف سأصبح ) .. ..الخ
    4.أهم التغيرات النفسية في سن المراهقة:
    أ - قلق وارتباك وتبدل في المزاج .
    ب - عدم الشعور بالاطمئنان، وعدم الاستقرار .
    ت- التغير السريع في المزاج .
    ث- الشعور باليأس والاكتئاب والانعزال .



    ج_ نوبات من التصرفات المتسمة بالرعونة والخشونة والعنف، تعقبها نوبات معاكسة .
    ح- يُصاب بعض الشباب وخاصةً الشابات المراهقات، بخجل شديد، إلى حد التلعثم بالحديث، واحمرار الوجه .
    خ- العناد وعدم الاستماع إلى نصح من هم أكبر منهم سناً .
    د- الخوف من أمور تافهة مثل الظلام، والحيوانات، كالقطط، والكلاب، وتصور الأشباح .
    ذ- اتساع مجال الخيال، مما يجعل المراهق في كثير من الأحوال، لا يرضى بالظروف المعيشية للأهل، والشاب في هذه الفترة خيالي، حالم، وكثيراً ما يستسلم لأحلام اليقظة .
    ر- الرغبة في الاستقلال المادي والعاطفي .
    ز- انحرافات في السلوك:
    إن الاضطرابات والانحرافات السلوكية في هذه السن هي نتيجة للتربية العائلية، وهو فعل طبيعي لمراحل يعتبر فيه المراهق صغيراً حتى بعد بلوغه .
    و تحدث هذه الاضطرابات، نتيجة للهوة بين الأجيال، وعدم التفاهم بين الأهل والشاب، حيث يفكر المراهق بثورة عارمة، على التقاليد والنظم العائلية .
    وقد تتخذ هذه الاضطرابات اتجاهاً عدوانياً، فنرى بعض الشباب يكثرون من المشاجرة، وهو يسير في بعض الأحيان باتجاه رفض سلطة الآخرين عليه، لذلك يلجأ إلى الهرب من البيت، ويحاول المساس بممتلكي السلطة، أي الأهل، وما يمثلون من عادات وتقاليد متعارف عليها .. وأحياناً الوقوع فريسة سهلة بين أحضان شلل المراهقين المنحرفين، أو التوجه نحو الذين يتعاطون المخدرات، أو الحبوب المنشطة، التي تؤدي إلى الإدمان في الشقق، والأماكن الموجودة لهذه الغاية.
    5.التغيرات الفيزيولوجية والعضوية لدى المراهقين:
    يميز العلماء بين النمو الفيزيولوجي، والنمو العضوي لدى الشاب، أو المراهق، حيث يقصد بالنمو الفيزيولوجي : نمو وظائف أعضاء الجسم الداخلية مثل نمو الجهاز العصبي، واضطرابات القلب، وضغط الدم، والتنفس، والهضم، والإخراج، والنوم، والتغذية، والغدد الصماء، التي تؤثر إفرازاتها في النمو، وعليه فإن النمو الفيزيولوجي: هو مجموعة من العمليات الحيوية التي لا تخضع للمشاهدة البصرية والتي تحدث داخل جسم المراهق وتنعكس بذلك على المظهر الخارجي .
    أما النمو العضوي : فيقصد به: النمو الهيكلي، نمو الطول والوزن، إضافةً على التغيرات في أنسجة وأعضاء الجسم، صفات الجسم الخاصة ببنية الجسم ولون البشرة والشعر .. الخ .
    وتعتبر المراهقة- بحد ذاتها- مرحلة من مراحل التغير الفيزيولوجي الملحوظ، حيث تتغير فيها وظائف كل جهاز من أجهزة الجسم بدرجة معينة .. وأهم تغير هو حدوث البلوغ الجنسي، الذي يصفه البعض ( باليقظة الجنسية للفرد ) أو ( الميلاد الجنسي ) .
    والواقع فان النمو الجنسي نقطة تحول، وتغير، وعلامة انتقال، من الطفولة إلى المراهقة .. ويقصد بها أعضاء الجهاز التناسلي عند الذكر والأنثى، وذلك لأن هذه الأعضاء تكون صغيرة الحجم في مرحلة الطفولة، وعندما تحل مرحلة البلوغ يطرأ على هذه الأعضاء تغير في الحجم، والقدرة على الإفراز اللازم، لعملية الإخصاب.
    ويمكن تحديد التغيرات الفيزيولوجية والعضوية كما يلي :

    أ‌- خشونة الصوت عند الفتى ونعومته عند الفتاة .

    ب‌- نمو الشعر في أنحاء الجسم لدى الشاب، ونمو الصدر عند الفتاة .
    ت- نضج الغدد التناسلية .
    ث- نمو الغدد النخامية التي تستثير هرموناتها المشاعر الجنسية .
    ج- تأثير الغدد الكظرية، بهرموناتها، على النمو الجنسي بوجه عام .
    ح- نمو حجم القلب وازدياد ضغط الدم .
    خ- نمو المعدة واتساعها، وبقية الجهاز الهضمي، بنفس النسبة .
    د- زيادة الشهية للأكل عند المراهق .
    ذ- طفرة في طول الجسم، وزيادة في الوزن، واتساع الكتفين، وطول الساقين، وطول الجذع، وتغير شكل الوجه إلى حد كبير .
    ر- تزول الملامح الطفلية، وهذا يرتبط بنواحي النمو الأخرى، الانفعالية، والعقلية، والحركية .
    ز- تصبح العادات والمهارات الحركية، التي كان المراهق قد اكتسبها في طفولته السابقة .. تصبح غير مجدية في هذه الفترة .
    س- تنشأ رعونة نشاهدها في حركة المراهقين، فالمراهق قد يتعثر في مشيته، وقد تقع الأشياء من يديه .
    والحقيقة فإنه يمكن القول أنه يتولد عن التغيرات الفيزيولوجية سلوك نرجسي، يتمثل في العناية بالمظهر الخارجي، والمبالغة في استعمال المرآة وينتهي هذا السلوك، عند انتهاء فترة المراهقة ..وإلا فإنها من الممكن أن تؤدي به، إلى هوس العظمة، كما يحصل عند قلة قليلة، ممن يتخطون مرحلة المراهقة، وتبقى معهـم هــذه المحددات .
    6. مشكلات المراهقة والشباب:
    كثيرة هي المشاكل التي يتصدى لها المراهقون في هذه المرحلة، وهي كثيرة بحق، وتتسم باتساع مدى انتشارها وتباينها بشكل كبير، من ثقافة لأخرى وسنقف عند البعض منها، عبر النقاط الآتية :
    - إن عملية النمو السريع تؤدي إلى شعور المراهق بالقلق وعدم الراحة، وذلك حسب الصراعات التي تنشأ من جراء التفاوت بين قدراته الجسمية الواقعية وبين الصورة المثالية .
    - تتدخل المشكلات السلوكية والانفعالية، وتؤثر على المهارات الأكاديمية الاجتماعية للمرحلة التي تليها .
    - عادة ما تتمحور مشاكل المراهق، حول مسائل تقدير الذات والثقة في النفس .
    - المراهقين يعانون من مشكلات تتعلق بالمزاج والشجار مع الأسرة، والإثارة، وأحياناً الشعور بالوحدة، والاضطراب .
    - الصراع الداخلي : حيث يعاني المراهق من الصراعات الداخلية، منها صراع بين الاستقلال عن الأسرة وصراع بين مخلفات الطفولة، ومتطلبات الرجولة، أو الأنوثة وصراع بين طموحات المراهق الزائدة، وبين تقصيره،، وصراع بين غرائزه الداخلية، وبين التقاليد الاجتماعية .
    - الاغتراب والتمرد : فالمراهق يشكو من أن والديه لا يفهمانه، ولذلك يحاول الانسلاخ عن مواقف، وثوابت، ورغبته لتأكيد وإثبات تفرده وتمايزه .. وهذا يستلزم معارضة سلطة الأهل .
    - نشوء صراعات داخلية وتنامي مشكلات شخصية كأحلام اليقظة ، ممارسة عادات غير مرغوب فيها، والإحساس بجرح المشاعر، والصراع حول تحقيق المثل العليا .

    خاتمــــــة
    من خلال هذه الإطلالة على جملة التغيرات النفسية، والفيزيولوجية والعضوية، التي تجري في المرحلة العمرية المشار إليها .. أي مرحلة المراهقة والشباب، فإنه لابد من العمل على استثمار طاقة المراهقين، في أوجه النشاط الرياضي، والصحي، والثقافي، والفني، والعلمي، والاجتماعي، داخل وخارج المؤسسات الحكومية أو الأهلية ... ومما لاشك فيه أن لكل فرد فكرة عن ذاته الجسمية ولديه صورة ذهنية عن جسمه، وشكله، وهيئته، وإن أي تغير يحدث لجسم الشخص فهو يؤثر تأثيراً مباشراً على تركيبته الذهنية، وبما أن مرحلة المراهقة مصحوبة بتغيرات جسمية كبيرة، فلابد من أن تتأثر الصورة الذهنية للمراهق .. ومن ثم، فهو دائم الاهتمام بذاته الجسمية .. والمراهق ينمو جسميا وفيزيولوجياً، وعقليا،ً وانفعالياً، واجتماعياً، ولذا فهو في عملية نمو مستمر، أو نمو كلي من كافة النواحي .. وما علينا سوى إعانته علمياً، ومجتمعياً، في كافة النواحي، والخطوات، التي يمر فيها، وتوضيح أساليب حلها والتوافق معها .. فهم أبناءنا جميعاً، وما يهمهم يهمنا، والتساوق مع هموم الشباب يؤتي أكله الإيجابية على المجتمع برمته

     



    المواضيع المتشابهه:


    fpe ugln uk hglvhirm K [hi. gg'fu ,hk,uih ,'vr ugh[ih

لو عجبك الموضوع اضغط شير لنشر الموضوع مع اصدقائك

  أضـغط هنـآ


من مواضيعى
0 نكت صعايدة هتموتك من الضحك 2017 ، نكت مرة واحد صعيدي 2017
0 حظك اليوم الاثنين 4-11-2017, ابراج اليوم الاثنين 4/11/2017, برجك اليوم 4 نوفمبر 2017
0 اقراء نص استقالة الدكتور محمد البرادعي من منصب نائب االرئيس بعد فض اعتصام رابعة
0 نتيجة الصف الثانى الاعدادى محافظة بنى سويف الترم الثانى برقم الجلوس 2017
0 العيداحلى مع اية , يحيى , هيام , رواء , ريتاج , اكرم , عبير , لولو , ماندو , صلاح 2018
0 توقعات الابرج برج الحمل شهر اكتوبر 2017 ، توقعات ماغي فرح شهر اكتوبر برج الحمل 2017
0 توقعات برج السرطان لعام 2018 ليلى عبداللطيف ، توقعات-الابراج-2018
0 توقعات الابراج برج الثور شهر ديسمبر 2017
0 اجمل معلومات عن القرآن الكريم 2018
0 صور Dina Fouad نيولوك 2018 ، اجمل صور دينا فؤاد 2017
0 حظك اليوم الخميس 4-12-2017 ، ابراج اليوم الخميس 4/12/2017 ، توقعات الابراج 4 ديسمبر 2017
0 توقعات الابراج برج السرطان لشهر يوليو 2018 , توقعات برج_السرطان شهر يوليو ماغي فرح تموز2018
0 اسعار العملات فى مصر الخميس 21-3-2017 ، سعر الدولار اليوم الخميس 21مارس2017
0 صور للنشر فى شهر رمضان 1439هـ ، صور شهر رمضان 2017 ، صور رمضانية 2017
0 توقعات برج السرطان عام 2018 بالتفصيل ، توقعات الابراج ماغي فرح 2018
0 بالصور افلام عيدالفطر 2018 في مصر , سبع أفلام مصرية في عيد الفطر 2018
0 بحث عن المشاكل التى تواجة المراهق نفسيا وجسديا وطرق علاجها جاهز للطبع
0 بحث علمى عن توفيق الحكيم ، بحث و صور كلمات توفيق الحكيم جاهز للطبع
0 مناقشة هامة عن زيادة الاسعار فى عهد السيسي ، ارتفاع الاسعار
0 صور بوستر دنيا سمير غانم بمناسبة البوم واحدة تانية خالص،صور بوستر واحدة تانيه خالص دنياسميرغانم2017
0 بحث عن ذاكرة الانسان وانواعها
0 طقم حلل السراميك Saflon 2017 ، طقم سراميك السافلون التركى
0 اخبار احمد عز اليوم 6 مارس 2017 السجن 37 عام وغرامة 2 مليار جنية
0 صور تشيرتات شباب كول 2017 ، موديلات تيشرت للرجال 2017
0 صور تصميمات ستائر 2017 مصرية ، صور ديكور ستاير مميزة جديدة 2017
0 حظك اليوم الجمعة 7-3-2017، ابراج مكتوب اليوم الجمعة 7/3/2017,حظك اليوم الجمعة 7مارس 2017
0 صور حب مكتوب عليها كلام رومانسي 2018 ، صور مكتوب عليها كلمات رومانسية 2017
0 اللهم بلغنا رمضان باقي 58 يوم على شهر الرحمة والمغفرة
0 نتيجة الشهادة الابتدائية جميع المحافظات 2018 الترم الاول الترم الثاني 2018
0 حظك اليوم الخميس 5-5-2018 ، ابراج اليوم الخميس 5/5/2018 ، توقعات الابراج اليوم 5 مايو2018
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
adv ghlasa by : ghlasa