اهم مواضيع منتديات غلاسة



صور العام الجديد 2017 توقعات الابراج محمد فرعون 2016 happy new year 2017 ارقام بنات للتعارف توقعات الابراج السنوية 2016 حظك اليوم نكت مضحكة 2016




اهم مواضيع منتديات غلاسة
صور اطفال جميلة توقعات الابراج لشهر ديسمبر 2016 بنات مطلقات للتعارف صور شهر رمضان 2017 صور حزينة 2016 Wedding Dresses 2016 حقائق الدنيا العشرة
اهم مواضيع منتديات غلاسة
صور صالونات 2017 ديكور غرفة سفرة ديكور غرف صالون توقعات شهر ديسمبر 2016 اجمل صور رومانسية صور كلام رومانسي صور كلمات رومانسيه
العودة  

ابحاث علمية دراسية بحث علمى ، موضوع تعبير جميع المراحل



بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام

بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام من المعروف أن ارتباط الطفل بأمه يبدأ في الساعات القليلة الأولى بعد الولادة. هذا الارتباط

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  1  
ghlasa
بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام




بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام


من المعروف أن ارتباط الطفل بأمه يبدأ في الساعات القليلة الأولى بعد الولادة. هذا الارتباط أو تطوير الثقة بين الأم وطفلها، يبدأ من اللحظة التي يجتمع فيها الاثنان معا. و خلال هذا الوقت فإن الأم تقوم عادة بإرضاع طفلها و ضمه إلى صدرها، وهذا الأمر من شأنه أن يربط الاثنين باتصال جسدي خلال الساعات و الأيام الأولى الثمينة من حياة الرضيع.
هناك الكثير من الأسباب التي تمنع الأم و طفلها من الاتصال المباشر بعد الولادة، مثل: مضاعفات الولادة أو الولادة المبكرة، والتي تستدعي الرعاية الطبية للطفل. وجود مسافة فاصلة بين الأم و طفلها لا يعني أن ارتباط الأم بطفلها لن يحدث. بل على العكس من ذلك، قد يؤدي وجود اتصال جسدي بين الأم و طفلها دون تعلق إلى وقوع عواقب طويلة الأمد.
هناك الكثير من الوقت المتوفر لارتباط الأم بطفلها خلال الأشهر الستة الأولى أو نحو ذلك، ولذا ينبغي على الأم أن لا تشعر بأي ضغط حول وجوب تعلقها بطفلها مباشرة بعد الولادة. بدلا من ذلك، تستطيع الأم أن تبني علاقة قوية مع طفلها من خلال تلبية احتياجاته و اكتساب ثقته على مدى عدة أشهر.يبكي الطفل الصغير فتسرع إليه الأم وتحمله وما أن تضمه إلى صدرها حتى يسكت عن البكاء ! وإذا كان الطفل يسكت دائماً عندما تحمله أمه .. فإن الملاحظة الدائمة أن الأم تحمل طفلها على يدها اليسرى .. ترى ما السر في ذلك ؟ أن الأم عندما تحمل الطفل بهذه الطريقة تضع جسمه بالقرب من قلبها .. ترى هل هو في حاجة إلى ذلك ؟إن كل الدلائل تشير إلى وجود هذا الاحتمال .. وذلك لأن صوت قلب الأم هو أول صوت سمعه الطفل قبل أنيولد .. فطوال فترة الحمل والطفل داخل الرحم يكون دائماً بالقرب من نبضات قلب الأم. هنا يجب أن نقف قليلاً أمام هذه الظروف التي يعيش فيها الجنين وهو يسمع بانتظام دقات قلب الأم : انه يحصل على الغذاء المهضوم .. لا يشعر بالجوع ولا بالعطش .. ولا يعاني من اختلاف درجات الحرارة . فالطقس حوله ثابت ، لا برد ولاحر. وبعد ما حدثت الولادة وخرج المولود إلى الحياة الخارجية هنا قد يشعر بالبرد أو الحر .. وهنا قد يعطش وقد يجوع .. ومع الولادة ينقطع عن سمعه هذا الصوت المنتظم الذي كان يصاحب فترة الراحة .. وعلى هذا فإن ارتباط سماع الصوت القادم من قلب الأم مع الإحساس بالراحة يجعل الطفل في اشتياق دائم لسماع هذا الصوت الذي يذكره بفترة راحة ممتعة قضاها في بطن أمه . لذا ، عندما تحمل الأم طفلها وتقربه من قلبها فإنها تعطيه الإحساس بالراحة والدفء والإطمئنان . ولكن لماذا تفعل الأم ذلك دون أن تفهم حقيقة ما يحدث فعلا ؟ انها الفطرة التي فطر الله الإنسان عليها .. فسبحان الله.


علاقة الطفل بأمه



قد أثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن الطفل الملتصق بأمه يكون نموه الجسمي و العقلي و النفسي أسرع من غيره الذي لا يجد هذه الظروف … و بالتالي فإنه يكون بعيداً عن الأمراض بأنواعها .
و في أمريكا توجد مدارس للمضطربين نفسياً ، ليس فيها إلا أبناء الأغنياء ، نظراً لارتفاع المصروفات المدفوعة للابن تعويضاً للرعاية الخاصة التي يتلقاها فيها .. و هؤلاء الأبناء دائمو الشكوى من قلة الحب و الحنان الذي يحصلون عليه في البيت الذي تتوافر فيه كل إمكانيات الحياة المادية المعاصرة و ذلك لافتقادهم لأمهاتهم .
كما قد أجريت دراسة نفسية في دور الحضانة بألمانيا الغربية و تبين أن ثلثي أطفال الحضانة مصابون بأمراض و اضطرابات نفسية سببها عدم وجودهم مع أمهاتهم اللاتي قد انشغلن في وظائفهن خارج البيت . [ يرجع الخبراء أن سبب كثير من حالات التأخر الدراسي الذي يلحق بالطفل هو ابتعاد أمه عنه بوجه عام )
و تذكر الدراسة أن أكثر إصابة هؤلاء الأطفال بالأمراض النفسية تبدو في صورة عدم تركيز ، و شرود دائم ، و عصبية زائدة ، و فشل في تكوين صداقات ، فضلاً عن ظهور كثير من الحالات بينهم تعاني من صعوبات و متاعب في النطق ، و مصّ الأصابع ، و قضم الأظافر ، و ربما التبول اللاإرادي .
و قد لاحظت الدكتورة " إيدالين " إحدى عالمات الاجتماع أن سبب الأزمات العائلية في أمريكا ، و سر كثرة الجرائم في المجتمع : هو غياب الطفل عن أمه ، و وجوده مع زوجة أب أو ما شابه ذلك … كما لاحظت أيضاً أن الزوجة التي تترك بيتها لتضاعف دخل الأسرة تجني على طفلها بصورة أو بأخرى .
و غير ذلك من دراسات أثبتت بالدليل القاطع و بالمشاهدات الواقعية الحكمة العلمية للحديث الشريف .
العلاقة بين الأم والطفل
تبدأ أهمية العلاقة بين الأم وطلفها بالظهور منذ اللحظات الأولى من حياة الطفل، وتتمثل هذه الأهمية في عوامل تبدو غير مترابطة في الظاهر، لكن ينبغي في الواقع مراعاتها وفهمها فهماً صحيحاً، وربما سأل سائل عن سبب توقف الطفل عن البكاء فوراً عندما تحضنه أمه بين ذراعيها، أو عن سبب قدرة الطفل على تمييز الوجه البشري من بين الوجوه جميعاً من لحظة الولادة.
إن هذه العوامل تفسر لنا العناية الكبيرة بالمولود الجديد في المستشفى منذ اللحظات الأولى من حياته ولعل أسرع وأبسط طريقة لتعزيز العلاقة بين الأم ووليدها تقديم الوليد إليها في غرفة الولادة بالمستشفى، أو عندما تتم الولادة في المنزل، والسماح لها بحضنه حتى قبل تغسيله. هذا إن لم تكن هناك معالجات فورية ينبغي إخضاع الوليد لها.



ويتعرف الوليد الجديد بسرعة على خواص أمه، فهو يشم رائحة جسمها، ويحسُّ بحرارته، كما يتعرف على الخواصِّ الأخرى لسلوكها، تلك هي بداية علاقة بين الطفل وأمه تظهر منذ الشهور الأولى من حياته، ولقد ثبت فعلاً أن الأطفال الحديثي الولادة الذين تحضنهم أمهاتهم إلى صدورهن يقل بكاؤهم ، ويتكيفون بصوة أسرع، ويتميزون بمزاج هادىء، ويصبحون أقل عرضة للإصابة بالأمراض من الأطفال الذين يبقون بعيدين عن أمهاتهم.







ومن العوامل المهمة الأخرى صوت الأم، فهو يمنح الطفل الدفء والأمن، ويشرع الطفل بتمييزه فور سماعه عن الأصوات الأخرى جميعاً، ومن الحقائق المعلومة كذلك أن الفترة الرئيسية في الاتصال الأولي بين الأم وطفلها هي الفترة الاثنتي عشرة ساعة الأولى، والحقُّ أن خمس عشر دقيقة حتى عشرين دقيقة من الاتصال بين الأم وطفلها تعد كافية لتوطيد علاقة صحية وسليمة بينهما .
أما إرضاع الأم لطفلها من ثديها فقد اختلفت فيه وجهات النظر، ولكن ما ينبغي معرفته هنا أن الرضاعة من ثدي الأم- من الناحية النفسية – أفضل بكثير من الرضاعة بالزجاجة، ذلك أنها توجد رابطة لا تنفصم بين الطفل وأمه، فالطفل يشعر بلذة لا توصف من التغذية بالثدي.
والحق أن إرضاع الطفل من الثدي بعد الولادة مباشرة- أي: بعد تنظيفه وإلباسه، ربما كانت أفضل طريقة إيجاد ثقة متبادلة من الناحيتين النفسية والجسمية بين الطفل وأمه، فهذه الرابطة القائمة على القرب والحنان هي من أقوى الغرائز الإجتماعية، وهي تبدأ منذ الولادة، والأم تحقق بذلك غرضاً واضحاً يمليه عليها وضع طفله العاجز الضعيف.
فالطفل يحتاج إلى رعاية وحماية وإلى تغذية كافية ومؤانسة، وهو يبدي أنواعاً من السلوك تعبر عن رغبته في الاتصال والاقتراب من الكبار، كالبكاء والتعلق بهم، وتتبعهم بعينيه أو بكامل جسمه، أو مجرد الإمساك، بذراعهم، وبهذه الصلة الوثيقة يتحقق هدف الطفل ويستطيع أن يسد حاجاته.









والحقُّ أن قيام شخص كبير بتوفير الطعام للطفل، ورعاية حاجاته الخاصة الأخرى، وقضاء قدر كبير من الوقت معه، كل ذلك لا يؤدي بالضرورة إلى إيجاد مشاعر المودَّة، بل يُشيع حتماً جواً ملائماً، وذلك لأن مثل هذه الرابطة العاطفية يمكن أن تنمو نحو أشخاص لا يقومون بإلباس الطفل أو بتغذيته بل يتجاوبون وإياه تجاوباً قوياً، أي أن يرغبون في تكييف سلوكهم مع حاجات الطفل الخاصة عن طريق اهتمامهم وتعلمهم إشاراته الخاصَّة وتمييزها. وهو الأمر الذي يفسر سبب تعلق الطفل بأمه دون المربية، كما يفسر كذلك سبب العاطفة التي يبديها الطفل نحو أمه التي تقوم بمداعبته، وتوليه اهتماماً بالغاً، وفي الحقيقية أن التعلق بشخص واحد أو أكثر ومضموناً بما يتفق وسن الطفل، ومواقفه وعلاقاته مع أبويه. فمع نمو الطفل تزداد قدراته الحسية الحركية ويزداد تبعاً لذلك احتمال مواجهته لأشياء ومواقف جديدة توسع دائرة علاقاته الاجتماعية، فيصبح وجود الأم غير ضروري، لتوفير الحوافز للطفل، بل لأداء وظائف مختلفة، ومهما يكن من أمر هنا دور الأم يبقى مهماً في توفير الأنشطة الثقافية والاجتماعية كافة


يبكي الطفل الصغير فتسرع إليه الأم وتحمله وما أن تضمه إلى صدرها حتى يسكت عن البكاء ! وإذا كان الطفل يسكت دائماً عندما تحمله أمه .. فإن الملاحظة الدائمة أن الأم تحمل طفلها على يدها اليسرى .. ترى ما السر في ذلك ؟ أن الأم عندما تحمل الطفل بهذه الطريقة تضع جسمه بالقرب من قلبها .. ترى هل هو في حاجة إلى ذلك ؟إن كل الدلائل تشير إلى وجود هذا الاحتمال .. وذلك لأن صوت قلب الأم هو أول صوت سمعه الطفل قبل أنيولد .. فطوال فترة الحمل والطفل داخل الرحم يكون دائماً بالقرب من نبضات قلب الأم. هنا يجب أن نقف قليلاً أمام هذه الظروف التي يعيش فيها الجنين وهو يسمع بانتظام دقات قلب الأم : انه يحصل على الغذاء المهضوم .. لا يشعر بالجوع ولا بالعطش .. ولا يعاني من اختلاف درجات الحرارة . فالطقس حوله ثابت ، لا برد ولاحر. وبعد ما حدثت الولادة وخرج المولود إلى الحياة الخارجية هنا قد يشعر بالبرد أو الحر .. وهنا قد يعطش وقد يجوع .. ومع الولادة ينقطع عن سمعه هذا الصوت المنتظم الذي كان يصاحب فترة الراحة .. وعلى هذا فإن ارتباط سماع الصوت القادم من قلب الأم مع الإحساس بالراحة يجعل الطفل في اشتياق دائم لسماع هذا الصوت الذي يذكره بفترة راحة ممتعة قضاها في بطن أمه . لذا ، عندما تحمل الأم طفلها وتقربه من قلبها فإنها تعطيه الإحساس بالراحة والدفء والإطمئنان . ولكن لماذا تفعل الأم ذلك دون أن تفهم حقيقة ما يحدث فعلا ؟ انها الفطرة التي فطر الله الإنسان عليها .. فسبحان الله.


علاقة الطفل بأمه



قد أثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن الطفل الملتصق بأمه يكون نموه الجسمي و العقلي و النفسي أسرع من غيره الذي لا يجد هذه الظروف … و بالتالي فإنه يكون بعيداً عن الأمراض بأنواعها .
و في أمريكا توجد مدارس للمضطربين نفسياً ، ليس فيها إلا أبناء الأغنياء ، نظراً لارتفاع المصروفات المدفوعة للابن تعويضاً للرعاية الخاصة التي يتلقاها فيها .. و هؤلاء الأبناء دائمو الشكوى من قلة الحب و الحنان الذي يحصلون عليه في البيت الذي تتوافر فيه كل إمكانيات الحياة المادية المعاصرة و ذلك لافتقادهم لأمهاتهم .
كما قد أجريت دراسة نفسية في دور الحضانة بألمانيا الغربية و تبين أن ثلثي أطفال الحضانة مصابون بأمراض و اضطرابات نفسية سببها عدم وجودهم مع أمهاتهم اللاتي قد انشغلن في وظائفهن خارج البيت . [ يرجع الخبراء أن سبب كثير من حالات التأخر الدراسي الذي يلحق بالطفل هو ابتعاد أمه عنه بوجه عام )
و تذكر الدراسة أن أكثر إصابة هؤلاء الأطفال بالأمراض النفسية تبدو في صورة عدم تركيز ، و شرود دائم ، و عصبية زائدة ، و فشل في تكوين صداقات ، فضلاً عن ظهور كثير من الحالات بينهم تعاني من صعوبات و متاعب في النطق ، و مصّ الأصابع ، و قضم الأظافر ، و ربما التبول اللاإرادي .
و قد لاحظت الدكتورة " إيدالين " إحدى عالمات الاجتماع أن سبب الأزمات العائلية في أمريكا ، و سر كثرة الجرائم في المجتمع : هو غياب الطفل عن أمه ، و وجوده مع زوجة أب أو ما شابه ذلك … كما لاحظت أيضاً أن الزوجة التي تترك بيتها لتضاعف دخل الأسرة تجني على طفلها بصورة أو بأخرى .
و غير ذلك من دراسات أثبتت بالدليل القاطع و بالمشاهدات الواقعية الحكمة العلمية للحديث الشريف .
العلاقة بين الأم والطفل
تبدأ أهمية العلاقة بين الأم وطلفها بالظهور منذ اللحظات الأولى من حياة الطفل، وتتمثل هذه الأهمية في عوامل تبدو غير مترابطة في الظاهر، لكن ينبغي في الواقع مراعاتها وفهمها فهماً صحيحاً، وربما سأل سائل عن سبب توقف الطفل عن البكاء فوراً عندما تحضنه أمه بين ذراعيها، أو عن سبب قدرة الطفل على تمييز الوجه البشري من بين الوجوه جميعاً من لحظة الولادة.
إن هذه العوامل تفسر لنا العناية الكبيرة بالمولود الجديد في المستشفى منذ اللحظات الأولى من حياته ولعل أسرع وأبسط طريقة لتعزيز العلاقة بين الأم ووليدها تقديم الوليد إليها في غرفة الولادة بالمستشفى، أو عندما تتم الولادة في المنزل، والسماح لها بحضنه حتى قبل تغسيله. هذا إن لم تكن هناك معالجات فورية ينبغي إخضاع الوليد لها.
ويتعرف الوليد الجديد بسرعة على خواص أمه، فهو يشم رائحة جسمها، ويحسُّ بحرارته، كما يتعرف على الخواصِّ الأخرى لسلوكها، تلك هي بداية علاقة بين الطفل وأمه تظهر منذ الشهور الأولى من حياته، ولقد ثبت فعلاً أن الأطفال الحديثي الولادة الذين تحضنهم أمهاتهم إلى صدورهن يقل بكاؤهم ، ويتكيفون بصوة أسرع، ويتميزون بمزاج هادىء، ويصبحون أقل عرضة للإصابة بالأمراض من الأطفال الذين يبقون بعيدين عن أمهاتهم.







ومن العوامل المهمة الأخرى صوت الأم، فهو يمنح الطفل الدفء والأمن، ويشرع الطفل بتمييزه فور سماعه عن الأصوات الأخرى جميعاً، ومن الحقائق المعلومة كذلك أن الفترة الرئيسية في الاتصال الأولي بين الأم وطفلها هي الفترة الاثنتي عشرة ساعة الأولى، والحقُّ أن خمس عشر دقيقة حتى عشرين دقيقة من الاتصال بين الأم وطفلها تعد كافية لتوطيد علاقة صحية وسليمة بينهما .
أما إرضاع الأم لطفلها من ثديها فقد اختلفت فيه وجهات النظر، ولكن ما ينبغي معرفته هنا أن الرضاعة من ثدي الأم- من الناحية النفسية – أفضل بكثير من الرضاعة بالزجاجة، ذلك أنها توجد رابطة لا تنفصم بين الطفل وأمه، فالطفل يشعر بلذة لا توصف من التغذية بالثدي.
والحق أن إرضاع الطفل من الثدي بعد الولادة مباشرة- أي: بعد تنظيفه وإلباسه، ربما كانت أفضل طريقة إيجاد ثقة متبادلة من الناحيتين النفسية والجسمية بين الطفل وأمه، فهذه الرابطة القائمة على القرب والحنان هي من أقوى الغرائز الإجتماعية، وهي تبدأ منذ الولادة، والأم تحقق بذلك غرضاً واضحاً يمليه عليها وضع طفله العاجز الضعيف.
فالطفل يحتاج إلى رعاية وحماية وإلى تغذية كافية ومؤانسة، وهو يبدي أنواعاً من السلوك تعبر عن رغبته في الاتصال والاقتراب من الكبار، كالبكاء والتعلق بهم، وتتبعهم بعينيه أو بكامل جسمه، أو مجرد الإمساك، بذراعهم، وبهذه الصلة الوثيقة يتحقق هدف الطفل ويستطيع أن يسد حاجاته.









والحقُّ أن قيام شخص كبير بتوفير الطعام للطفل، ورعاية حاجاته الخاصة الأخرى، وقضاء قدر كبير من الوقت معه، كل ذلك لا يؤدي بالضرورة إلى إيجاد مشاعر المودَّة، بل يُشيع حتماً جواً ملائماً، وذلك لأن مثل هذه الرابطة العاطفية يمكن أن تنمو نحو أشخاص لا يقومون بإلباس الطفل أو بتغذيته بل يتجاوبون وإياه تجاوباً قوياً، أي أن يرغبون في تكييف سلوكهم مع حاجات الطفل الخاصة عن طريق اهتمامهم وتعلمهم إشاراته الخاصَّة وتمييزها. وهو الأمر الذي يفسر سبب تعلق الطفل بأمه دون المربية، كما يفسر كذلك سبب العاطفة التي يبديها الطفل نحو أمه التي تقوم بمداعبته، وتوليه اهتماماً بالغاً، وفي الحقيقية أن التعلق بشخص واحد أو أكثر ومضموناً بما يتفق وسن الطفل، ومواقفه وعلاقاته مع أبويه. فمع نمو الطفل تزداد قدراته الحسية الحركية ويزداد تبعاً لذلك احتمال مواجهته لأشياء ومواقف جديدة توسع دائرة علاقاته الاجتماعية، فيصبح وجود الأم غير ضروري، لتوفير الحوافز للطفل، بل لأداء وظائف مختلفة، ومهما يكن من أمر هنا دور الأم يبقى مهماً في توفير الأنشطة الثقافية والاجتماعية كافة
بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام redface.gif



لماذا تحمل إلام طفلها على يدها اليسري ؟!

 



المواضيع المتشابهه:


fpe uk hghl,lm ,hgh'thg 2017 K ughrm hghl fhg'tg ud]

شارك الموضوع مع اصدقائك

  أضـغط هنـآ


من مواضيعى
0 حظك اليوم الاثنين 8-12-2017 ، ابراج اليوم الاثنين 8/12/2017 ، توقعات الابراج 8 ديسمبر 2017
0 السلوكيات التى يرفضها الاسلام والمجتمع بحث جاهز للطبع 2017
0 صور عيد اضحى مبارك 2017 - 1434 ، صور لعيد الاضحى1434 ـ صور تهنئة بعيد الاضحى المبارك 2017
0 طريقة عمل كفتة مصرية 2017 ، طريقة تحضير الكفتة 2017
0 صور كنده علوش Kinda Alloush 2017 ، احدث صوركنده علوش Kinda Alloush
0 توقعات الابراج برج الجدي لشهر يوليو 2017 ، توقعات برج الجدي شهر 7 يوليو2017
0 توقعات الابراج لشهر ابريل 2016 , تنبؤات ابراج ماغي فرح شهرابريل2016
0 حظك اليوم الاحد 30-11-2017 ، ابراج اليوم الاحد 30/11/2017 ، توقعات الابراج 30 نوفمبر 2017
0 توقعات برج القوس لسنة 2016 ، توقعات الابراج لعام 2016 محمد فرعون
0 صور كفرات فيس بوك شهر رمضان 2017 ، غلاف فيس بوك رمضان كريم 2017
0 صور فستان زفاف للعروسة المصرية 2017 ، فساتين زفاف مصرية 2017 Wedding Dresses2017
0 ملخصات عن الطفولة ، بحث عن الطفولة ، اهمية التعامل مع الاطفال 2016
0 صور منشورات و اشعارات اسلامية 2017 ، صور حكم للنشر فى الفيس بوك 2017
0 صور تجهيز اطول مائدة افطار رمضانية فى مصر الاسكندرية
0 صور رومانسية ، صور حب ، صور غرام ، صور عشاق ، صور مكتوب عليها كلام فى الحب 2016
0 حظك اليوم الاربعاء 11-6-2017، ابراج اليوم الاربعاء11/6/2017,توقعات الابراج اليوم الاربعاء 11يونيه 20
0 حظك اليوم الجمعة 26-6-2017, ابراج اليوم الجمعة 26/6/2017, توقعات الابراج اليوم 26يونيو 2017
0 الاستاذ مطاوع شندي شميس من مدينة ادكو
0 حظك اليوم الثلاثاء 5-1-2016, ابراج مكتوب اليوم الثلاثاء 5/1/2016, توقعات الابراج اليوم 5يناير 2016
0 توقعات برج الجوزاء شهر الاسد 2017 ، توقعات الابراج برج الاسد لشهر سبتمبر 2017
0 توقعات الابراج برج الجوزاء لشهر ابريل 2017 ، توقعات برج الجوزاء ماغي فرح شهرابريل2017
0 صور الرئيس السابق حسنى مبارك مع وزيرالداخلية فى اجتماع سرى
0 نتيجة الشهادة الاعدادية محافظة الجيزة اليوم 1يونيه 2017
0 موعد المولد النبوى الشريف 2017 / 1438
0 صور مضحكة شهر رمضان 2017 ، نكت اساحبي شهررمضان 2017
0 صور شغل ورشة احمد المصرى ادكو شغل بوابات حديد مودرن 2016
0 صور 4 صوابع الاخوان المسلمين 2017 ، صور شعار الاخوان المسلمين 2017
0 رمضان احلى مع محمود محمد مالك لؤي فيصل فهمي فهد فريد فاروق فؤاد صور فيسبوك
0 صور مكتوب عليها ٢٠١٤ ، عام سعيد 2017 ، Photos-2017, Happy-New-Year-2017
0 توقعات الابراج اليوم الثلاثاء 19-7-2016 , حظك اليوم الثلاثاء 19/7/2016 , ابراج اليوم 19-يوليو-2016

  2  
قمر
رد: بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام

أثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن الطفل الملتصق بأمه يكون نموه الجسمي و العقلي و النفسي أسرع من غيره الذي لا يجد هذه الظروف … و بالتالي فإنه يكون بعيداً عن الأمراض بأنواعها .

سبحان الله




من مواضيعى
0 اجمل فساتين بنوتات للعيد روعه 2017
0 اسباب وعلاج اللوكيميا المزمن
0 صور احدث رسم ثلاثي الابعاد لجدار المنزل روعه 2017
0 تيشرتات شبابي لعام 2017 تيشرتات صيفي ماركة بولو2017
0 صور ودعاء النجاح والتفوق ليلة الامتحان 2017
0 غرف نوم رومانسيه اخر حاجه غرف حصري 2017
0 الزنجبيل والكرش
0 احدث ملابس محجبات ,حلوه للبنات 2017 ملابس جديده, للمحجبات الشيك 2017
0 ساعات حريمي جديده 2017 اجمل ساعات لعام 2017
0 وفاة المصارع ممدوح فرج اليوم السبت 16\8\2017
0 عايزه طفلك يحب الصلاه
0 اول علامه من علامات الساعه هو المسيخ الدجال
0 احدث صور السيارات الكاديلاك 2017 صور ومواصفات السيارات الكاديلاك لعام 2017
0 صور ديكورات غرف للاماكن, الصغيره 2017 ديكورات غرف, للاماكن الديقه روعه 2017
0 صيغة التشهد الصحيحه في الاسلام
0 احدث صور دولي شاهين 2017 صور الانوثه صور دولي شاهين 2017 صور حصري 2017
0 صور جميله من مصر 2017 صور جميله من بلدي القاهره 2017
0 مشاعر الاطفال ازاي تتعرف عليها
0 اجدد صنادل بكعب وفلات للبنات 2017
0 القبض علي قاتل الشعيد الضابط ابو شقره 2017 ,19,6
0 احدث ملابس خروج لصيف 2017 ملابس صيفيه للسيدات والبنات 2017
0 خواتم شبابي روعه 2017
0 علاج واسباب تساقط الشعر خمس وصفات لشعر صحي وجميل بالاعشاب
0 صور لاحدث ميكب كحلي ورمادي لعام 2017
0 جمال وحلاوة الحب 2017
0 اجدد صور ورد رومانسي للعشاق 2017 ورد احمر مكتوب لاف 2017
0 مشروب يمنع الاكتئاب السحلب يعالج مرض الاكتئاب 2017
0 معلومات وصور سوزان نجم الدين وقصي خولي واتهامهم بالخيانه للبلاد
0 نهي الرسول الهجر
0 صورواسماء الاعلاميون الكاذبون في عيون الاخوان 2017

  3  
innostuse5
Very good Shoes For Sprinting

gooooooooooooooooooooooooood


  4  
ghlasa
رد: بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام


اشكرك قمر لمرورك

اشكركم لمروركم

لكم جزيل الشكر والاحترام





من مواضيعى
0 ازياء محجبات الوان صيف 2017 ، ملابس محجبات صيف 2017
0 نكت اساحبى 2017 ghlasa.com ، نكت غلاسة 2017 ، نكت مميزة ومضحكة للفيس بوك 2017
0 اسماء بنات ومعانى الاسماء حرف ع 2017 ، اسماء اولاد بنات 2017
0 موعد مسلسل نظرية الجوافة شهر رمضان 2017 الهام شاهين هالة صدقى سماح انور
0 محافظ الفيوم جابرعبد السلام قيادى سابق مع الاخوان المسلمين
0 حظك اليوم الثلاثاء 23-7-2017, ابراج اليوم الثلاثاء 23/7/2017, برجك اليوم 23 يوليه 2017
0 حظك اليوم الاربعاء 5-8-2017, ابراج مكتوب اليوم الاربعاء 5/8/2017, توقعات الابراج اليوم 5اغسطس 2017
0 صور قلوب 2017 ، Photo hearts 2017 ، صور قلب حب2017
0 حظك اليوم الثلاثاء 19-4-2016 ، ابراج اليوم الثلاثاء 19/4/2016 ، توقعات الابراج اليوم19ابريل2016
0 توقعات الابراج برج الحمل شهر اغسطس 2017 ، ماغى فرح ابراج شهر اغسطس 2017
0 يرجى إكمال الاختبار الأمني ، طريقة حل مشكلة يرجى إكمال الاختبار الأمني 2017
0 حظك اليوم الاربعاء 23-12-2017, ابراج مكتوب اليوم الاربعاء 23/12/2017, توقعات الابراج اليوم 23سبتمبر
0 رسالة حزينة لكل المجروحين 2017 ، كلمات فراق حزينة رومانسية جدا 2017
0 صور فيس بوك كوكاكولا احلى مع الاسماء ، احمد ، امينة ، ادم ، اشرف ، اميرة ، امين ، اية ، ايهاب ،
0 توقعات الابراج لشهر ابريل برج الثور 2017 ، توقعات ماغى فرح لبرج الثور شهر ابريل 2017
0 بحث علمى عن مكتبة الاسكندرية ، مكتبة الاسكندرية ومعلومات علمية 2017
0 حظك اليوم الخميس 27-8-2017, ابراج مكتوب اليوم الخميس 27/8/2017, توقعات الابراج اليوم 27اغسطس 2017
0 كلمات اغنية دنيا سمير غانم اغنية مين عارف من البوم واحده تانية خالص 2017
0 حظك اليوم الثلاثاء 5-3-2017| أبراج يوم الثلاثاء 5/3/2017 | برجك اليوم 5 مارس 2017
0 مدينة ادكو تعاني و يهدر حقها ولا تجد من ينتبه لامرها
0 صور عذاب الحب 2017 ، كلمات عذاب الحب ، كلمات حزينة عن الفراق والجراح والحزن والدموع 2017
0 بحث عن غزوة مؤتة جاهز للطبع ، مقال عن غزوة موتة جاهز للطبع 2017
0 حظك اليوم الاثنين 26-8-2017, ابراج اليوم الاثنين 26/8/2017, برجك اليوم 26 اغسطس 2017
0 تفسير حلم المصحف و قراءة المصحف و حرق المصحف و سرقة المصحف
0 الرئيس محمد مرسى وكلام خطير على حملة تمرد ، راي الرئيس مرسى فى حملة تمرد
0 حظك اليوم الاربعاء 2-12-2017 , ابراج اليوم الاربعاء 2/12/2017 ، توقعات الابراج اليوم 2ديسمبر 2017
0 توقعات برج السرطان بنات 2017 ، معلومات عن صاحبة برج السرطان بنات 2017 ، توقعات الابراج للبنات 2017
0 شهيد سيدى بشر اليوم المهندس سهيل عمار فى الاسكندرية
0 حظك اليوم الاحد 1-3-2017,أبراج يوم الاحد 1/3/2017, برجك اليوم 1 مارس 2017
0 طرق رعاية الاطفال 2017 ، الاطفال وطرق نوم الاطفال حديثى الولادة 2017


الكلمات الدلالية (Tags)
2017 , والاطفال , الام , الامومة , بالطفل , بحث , علاقة , عن , عيد

شاهد اخر مواضيع قسم ابحاث علمية دراسية

بحث عن الامومة والاطفال 2017 ، بحث عن علاقة الام بالطفل ، عيد الام


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع





Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, vBulletin Solutions, Inc
adv ghlasa by : ghlasa
ghlasa آنضم الى معجبين