Thread Back Search





بحث عن اداب الطريق والوعى المروري 2017

اضافه رد
  • 02-19-2017 | 07:06 PM
  • ghlasa



  • بحث عن اداب الطريق والوعى المروري 2017

    من المهم أن ندرك أن عدد ساعات النوم التي يحتاجها الإنسان تختلف من شخص إلى آخر، وكل إنسان يعرف عدد الساعات التي يحتاجها ليكون نشيطاً في اليوم التالي

    وهناك عدد من اضطرابات النوم العضوية التي تسبب زيادة النعاس مثل الشخير وتوقف التنفس أثناء النوم ومرض نوبات النعاس ( النوم القهري). ويعتبر النوم أثناء القيادة مشكلة شائعة ذات مضاعفات خطيرة وقاتلة . فقد أظهر استفتاء أجري في الولايات المتحدة أن % 51 من السائقين يستمرون في قيادة سيارتهم حتى عند شعورهم بالنعاس الشديد واعترف مليونا سائق أنهم ناموا خلال قيادة السيارة مما نتج عنه حوادث.

    وأظهر استفتاء آخر أجري في بريطانيا أن % 11 من السائقين أقروا بنومهم على الأقل مرة واحدة خلال القيادة. وأظهرت دراسة أجرتها اللجنة الوطنية لاضطرابات النوم في الولايات المتحدة أن النعاس خلال القيادة كان أحد المسببات لـ % 36 من الحوادث الميتة في حين أظهر تقرير نشرته إدارة النقل والبيئة في بريطانيا أن % 20 من الحوادث الميتة والخطيرة نتجت عن النعاس خلال القيادة. وأظهر الاستبيان أن خمس السائقين فقط يوقفون سياراتهم للحصول على غفوة عند شعورهم بالنعاس الشديد.


    وقد وجد الباحثون في الولايات المتحدة أن واحداً من كل 30 سائقاً على الطرق الطويلة يشعر بنعاس شديد أثناء القيادة . كما أظهرت إحصاءات الإدارة الوطنية للمرور والأمن في الولايات المتحدة أن نعاس السائقين خلال القيادة يعتبر السبب الرئيس لأكثر من 100 ألف حادث سنوياً. وحدوث النوم والنعاس يصل إلى أعلى نسبة له عند السائقين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 29-18 سنة وهذه الفئة العمرية عادة ما يكون التزامها بالأنظمة المرورية ضعيفاً مما يزيد الأمر سوءاً. وسبب زيادة النعاس لدى هذه الفئة العمرية ناجم عن السهر لساعات متأخرة ليلاً والالتزام بمواعيد مبكرة نهاراً، كما أن هذه الفئة تتضمن الطلاب الجامعيين والذين قد يسهرون لساعات متأخرة للمذاكرة، أو الشباب الذين يسهرون لمشاهد التلفزيون أو لمتابعة الانترنت و غيرها.
    كما أن نقص النوم يؤدي إلى حدة الطبع وسرعة الغضب مما قد ينجم عنه السرعة الزائدة وعدم التعاون مع السائقين الآخرين وهذا يزيد من احتمالات وقوع الحوادث . وقد أظهرت الإحصاءات أن نسبة الحوادث الناجمة عن النعاس تزداد بين منتصف الليل والساعة السادسة صباحاً
    وبالإضافة لما سبق فإن بعص السائقين ينام خلف مقود السيارة بصورة متكررة حتى لو حصل على ساعات نوم كافية كما أنه قد ينام في أوضاع كثيرة غير مناسبة للنوم كالنوم أثناء القراءة أو أثناء مشاهدة التلفاز وفي بعض الأحيان قد ينام المصاب في الأماكن العامة أو في العمل. والذين تنطبق عليهم هذه الصفات يكونون في الغالب مصابين بأحد اضطرابات النوم التي تسبب زيادة النعاس كالشخير وتوقف التنفس أثناء النوم وهي مشكلة طبية معروفة تحدث نتيجة لحدوث انسداد متكرر في مجرى الهواء العلوي (الحلق) بصورة كاملة أو جزئية بسبب عيوب خلقية أو تضخم في أنسجة الحلق ويصاحبه عادة شخير، مما يؤدي إلى انقطاع التنفس، أو التنفس بشكل غير فعال الأمر الذي يؤدي إلى تقطع في النوم، وهذا التقطع بدوره يؤدي إلى زيادة النعاس أثناء النهار. وهذه المشكلة أكثر شيوعا عند أصحاب الأوزان الزائدة. وأظهرت دراسة أمريكية أجريت على 913شخصاً ونشرت في مجلة الأكاديمية الأمريكية لطب النوم أن احتمال وقوع حوادث سيارات للمصابين بتوقف التنفس الخفيف أو الذين يعانون من الشخير الأولي هو ثلاثة أضعاف الإنسان السليم وترتفع النسبة إلى سبعة أضعاف عند المصابين بتوقف التنفس المتوسط.
    و فيما يلي مجموعه من النصائح والإرشادات التي قد تجنبك النعاس أثناء القيادة:
    * الحصول على نوم كاف وعدم القيادة عند الشعور بالخمول
    * تجنب القيادة في الأوقات التي تعود جسمك فيها أن ينام سواء كان ذلك في الليل أو حتى وقت غفوتك النهارية المعتادة لأن ساعتك الحيوية المتعودة على وقت معين للنوم قد تتغلب على رغبتك بالبقاء مستيقظا.ً

    * لا تكابر وتذكر أن الإغفاء لجزء من الثانية قد ينجم عنه حادثاً مميتاً.لذلك احصل على غفوة عند شعورك بالنعاس وأعلم أن الغفوات القصيرة من 20-15 دقيقة تستطيع أن تزيد نشاطك وتركيزك.
    * عدم قيادة السيارة بعد تناول الأدوية التي تزيد النعاس كمضادات الحساسية والأدوية النفسية ومضادات الألم .
    * إذا كنت تعاني من شدة النعاس خلال القيادة وفي أوقات وأماكن غير مناسبة للنوم، فإننا ننصحك بمراجعة طبيبك لأنك قد تكون مصاباً بأحد اضطرابات النوم.
    * على رغم الاعتقاد الشائع بين السائقين من أن رفع صوت المذياع أو التوقف والحركة لبعض الوقت أو فتح النافذة للسماح لنسمة الهواء بالدخول قد تبقي السائق مستيقظاً إلا أنه لم يثبت أن أيا من ذلك يزيد تركيز وانتباه السائق.
    * تذكر أن المنبهات كالقهوة تحتاج إلى نصف ساعة لبدء عملها كما أن مفعولها يخبو بعد عدد قليل من الساعات
    تكنولوجيا السيارات الحديثة .......... تخترع أنظمة حديثة لتنبيه السائق في حالة شعورة بالنعاس أثناء القياده:
    بدأت بعض شركات السيارات للحد من مشكلة الحوادث الناتجة عن النوم أثناء القيادة بتطوير بعض الأساليب التي تكتشف نعاس السائق لتنبيهه عند حدوث النعاس كقياس عدد طرقات العين والتي تزيد عند النعاس كما أن بعض الشركات تحاول قياس نشاط المخ الكهربي أثناء القيادة وتحاول شركات أخرى تركيب كاميرا أسفل السيارة لاكتشاف ميلان السيارة البسيط عن مسارها الطبيعي وغيرها من المحاولات إدراكا من المصنعين بخطورة النعاس أثناء النوم. حيث تشتمل بعض السيارات على نظام أساسه كاميرا تعرض ما يجري أمام المركبة حيث تسجل الكاميرا نمط القيادة لدى السائق فإذا كان في حالة يقظة وتركيز فإنه يقود عادة بشكل مستقيم وهو ما يتغير بمجرد أن يصيبه التعب أو يتشتت انتباهه. ونفس الفكرة ولكن بشكل مختلف يقدمها نظام مراقبة السائق ويأخذ الأمر شكل كاميرا بالأشعة تحت الحمراء في وحدة التحكم بعجلة القيادة إلى جانب أن الكاميرا تراقب الوضع المواجه للسائق اليقظ وتسجل ملاحظة إذا لم يكن معتدلاً في جلسته منتبها للطريق أمامه فترة محددة من الوقت وما إن يحدث هذا حتى يعمل النظام على كبح السيارة بشكل طفيف لكي يرتج السائق ويفيق من سهوه وتأمله الحالم .
    و ابتكرت شركات مصنعة للسيارات أنظمة أخرى لتحاشى سببين من أقوى أسباب وقوع الحوادث وأولهما النوم أثناء القيادة والثاني عدم الانتباه، ويعمل النظام بواسطة زوج من الكاميرات إحداهما في قاعدة الشباك الأمامي والثانية في مركز تابلوه السيارة لمراقبة عيون قائد السيارة.. فإذا التقط الكمبيوتر إشارة تدل على عدم الانتباه أو التركيز في اتجاه معين وهو اتجاه الطريق عندئذ يعمل النظام لإيقاظه وتنبيهه بشتى الطرق. والكاميرات تعتمد على الأشعة تحت الحمراء وتعمل ليلا من خلال نظارات شمسية.
    وأول رسالة صوتية يطلقها النظام هي (هل أنت مرهق؟) في حالة وصول أول رسالة تدل على إرهاق السائق فإذا لم يعدل من وضعه ولم يصل للنظام أي إشارة جديدة تدل على تحسن وضعه وانتباهه تنطلق رسالة صوتية أخرى بصوت أعلى تقول (إنك مرهق بالفعل) فإذا لم يحدث تغير في وضع قائد السيارة تنطلق رسالة بصوت أعلى تقول (إنك مرهق بشكل خطير.... توقف على الفور) وهذه الرسالة الأخيرة كفيلة بإيقاظ من يقود السيارة.
    و بعض الأنظمة بمجرد ما ترصد بداية النعاس عند السائق فإنها مباشره تظهر على الشاشة أمامه صورة لفنجان من القهوة وتحتها عبارة تقول "أيها السائق حان الوقت للاستراحة"، كما يصدر الجهاز أصوات تحذير للسائق عند كل خطأ.
    في حال الشعور بالنعاس أثناء القيادة، توقف في مكان آمن وخذ قسطاً من الراحة.



    و ذلك لأنه عند شعورك بالإجهاد تقل قدرتك على التفكير والتفاعل بالسرعة اللازمة. وإذا ما استغرقت في النوم أثناء القيادة أو كنت غير قادر على التفاعل في الوقت المناسب لتجنب المخاطر فإن ذلك قد يؤدي بك إلى حادث مروري.

    البعد العقدي لأداب الطريق
    تعاني المجتمعات البشرية اليوم من حرب دامية، تتمثل في الحوادث المرورية المرعبة، فزادت معدلات التثقيف، وارتفع مستوى الدورات والإحصاءات، وأصدرت الكتب والمطويات، ومع ذلك لم يؤثر ذلك في وقف هذه الحرب المستعرة، بل الوفيات في ازدياد، فضلا عن الإصابات والخسائر البشرية والمادية.
    وهنا نطرح هذا السؤال: لماذا لم تجد كل عوامل التثقيف - مع التشديد في العقوبات المالية - في التخفيف من هذا الموج المتلاطم من حوادث السير؟
    والسبب في ذلك يعود إلى تغييب البعد العقدي الرباني من هذه العوامل التثقيفية، فأصبحت مادية بحتة لا روح فيها، لذلك تلقاها المجتمع، خاصة في العالم النامي، على أنها ثقافة عامة يحسن التقيد بها، فكان الالتزام بها من قبل فئة محدودة من المجتمع لا غير.
    وآداب الطرق في الإسلام ليست ثقافة عامة فحسب؛ بل هي فريضة شرعية، شأنها كشأن الصلاة والصيام والزكاة، والطاعة فيها طاعة واجبة كطاعة الوالدين، ومخالفتها معصية موبقة كسائر المعاصي.
    والله تعالى في كتابه الكريم لم يفرق بين الإيمان والعمل في كثير من المواضع نحو قوله تعالى: (وَبَشِّرِ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقًا قَالُوا هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ)، وقوله: (وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ، إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَأَقَامُوا الصَّلاَةَ وَآَتَوُا الزَّكَاةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ.)
    فالجزاء يوم القيامة مرتبط بين الإيمان والعمل الصالح، وبهما يكون الثواب والعقاب، ولا شك أنّ العمل الصالح لا ينحصر في شعائر معينة؛ بل يعم ممارسات الإنسان في هذه الحياة، فبعضها بينها الله تعالى، وبعضها أجملها في كتابه وبين كيفيتها النبي عليه الصلاة والسلام، والأخرى تركها للإنسان يعمل فيها عقله، لأنّها تتجدد بتجدد الزمان والمكان، لذا كانت الطاعة تشمل الجوانب الثلاثة: طاعة الله، وطاعة الرسول، وطاعة أولي الأمر من العقلاء بما يتوافق مع طاعة الله تعالى ورسوله، قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآَخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلا.)
    فإذا أنزلنا هذا إلى أنظمة السير وقواعده، نجد هذه الأنظمة منها ما بينها الله تعالى إجمالا، ووضحها الرسول الكريم، ومنها ما استجدت بتطور الآلة وطرق السير، لذا كان التقيد بالأنظمة الحديثة داخلة في طاعة الله والرسول، وكما أنّه لا يجوز أن يخالف الإنسان أمر الله والرسول؛ كذلك لا يجوز له أن يخالف هذه الأنظمة والقوانين، وإلا ارتكب معصية ومحظورا.
    ليس بعدا دنيويا تثقيفيا
    والبعد في قوانين السير وأنظمته من المنظور القرآني ليس بعدا دنيويا تثقيفيا، بل هو بعد أخروي، فالثواب مرتبط بهذه الطاعة، كما أنّ العقاب مرتبط بها، فهي داخلة في دائرة الطاعة والمعصية.
    لذا كان يجب أن يغرس في الأجيال البعد العقدي لهذه الأنظمة، فهي جزء من عباداتهم وتشريعاتهم، فكما يجب أن يحافظوا على خمس صلوات في اليوم والليلة، وعلى صيام شهرهم في العام، وعلى طاعتهم لوالديهم، وعلى زيارتهم للأرحام؛ فكذلك يجب أن يحافظوا على آداب السير، ويجب أن يتقيدوا بقوانينه وأنظمته.
    وكما يجب أن يبتعدوا عن الدخان والخمور والكذب والفجور؛ فكذلك يجب أن يتركوا الاستهتار بهذه الأدبيات؛ لأنّ المعصية تعمهما جميعا في دائرة واحدة.
    فدائرة الطاعة والمعصية لا تنحصر في تشريعات معينة؛ بل مجالهما أوسع بكثير، يدركها العاقل اللبيب بكل سهولة ويسر.
    فالبعد العقدي كفيل بأنّ يعالج هذه القضية إذا أعطي حقه من العناية والاهتمام، إعلاميا وتربويا، ولم يهمش في دائرة التثقيف والتربية، وستجد المجتمعات أثر ذلك عما قريب بإذن الله إن أدركت أهميته، واهتمت به اهتمامها بالطريق ذاته، وما يترتب عليه من أدبيات ونظم

    بحث عن اداب الطريق والوعى المروري 2017 tongue.gif

     

    الموضوع الأصلي : بحث عن اداب الطريق والوعى المروري 2017     -||-     المصدر : منتديات غلاسة ، شات غلاسة     -||-     الكاتب : ghlasa


    المواضيع المتشابهه:


    fpe uk h]hf hg'vdr ,hg,un hglv,vd 2017

لو عجبك الموضوع اضغط شير لنشر الموضوع مع اصدقائك

  أضـغط هنـآ


من مواضيعى
0 قصة عذاب القبر 2017 ، حكاية عذاب القبر والعلماء 2017
0 اسماء ضحايا حادث البحيرة اليوم طلاب مدرسة الاورمان الفندقية
0 نتيجة الشهادة الابتدائية الترم الثاني 2017 محافظة الفيوم بالاسم ورقم الجلوس من وزارة التربية والتعلي
0 صور احدث ستائر صالون 2017 , صور ستائر صالون شقة مودرن 2017
0 صور حكم و عبر مفيدة 2017 ، صور للنشر فى صفحات فيس بوك تايم لاين 2017
0 توقعات برج الجوزاء لعام 2017 احمد شاهين ، توقعات وتنبئوات الابراج لعام 2017
0 حظك اليوم الاحد 11-5-2017، ابراج اليوم الاحد11/5/2017,حظك اليوم الاحد 11مايو 2017
0 توقعات الابراج برج العذراء لشهر يوليو 2018 , توقعات برج_العذراء شهر يوليو ماغي فرح تموز2018
0 صور خلفيات روعة 2018 , خلفيات مناظر طبيعية 2017 , خلفيات ايفون 2018
0 سعرالدولار فى مصر اليوم الاثنين20-10-2017 فى البنك و السوق السوداء
0 كلمات اغنية اصالة الورد البلدي من البوم 60دقيقةحياة 2017
0 نصيحة الى كل الاباء والامهات ارجو المحافظة على اطفالك
0 توقعات برج الاسد شهر ديسمبر2017 ، حظك اليوم شهر ديسمبر2017 ، توقعات الابراج لعام 2017
0 خلفيات العام الجديد 2018 ، happy-new-year2018 , صور عام 2018
0 نتيجة الشهادة الثانوية الصناعية جميع المحافظات ، نتيجة الصف الثالث الثانوى صناعى 2017
0 حظك اليوم الاربعاء 10-6-2017, ابراج اليوم الاربعاء 10/6/2017, توقعات الابراج اليوم 10يونيو 2017
0 صور فراق ودموع 2017 ـ صور حزن حزينة 2017 ، صور رومنسية حزينة 2017
0 للعام الثاني مدينة ادكو الساحلية تغرق بسبب الإهمال الجسيم فى بنيتها التحتيه
0 حظك اليوم الاثنين 3-10-2018 , ابراج اليوم الاثنين 3/10/2018 , توقعات الابراج اليوم 3 اكتوبر 2018
0 حظك اليوم الجمعة 4 مارس2018 ، توقعات الابراج اليوم الخميس 4-3-2018
0 Photos new year 2017 ، صور عام جديد 2017 ، بنرات العام الجديد 2017
0 بحث جاهز للطبع عن حب الوطن ومعني حب الوطن واهمية الحفاظ على الوطن 2017
0 اللجنة العليا للانتخابات وقرارت انتخابات مجلس النواب 2017
0 حفل زفاف ابو حمص ينقلب الى عزاء وفاة العريس واخت العروسة والسائق
0 كلمات اغنية مدحت صالح يا مصر جاوبينى 2017 ، كلمات اغنية يامصر-جاوبيني من اوبريت مصر ام الدنيا
0 حظك اليوم الثلاثاء 14-7-2017, ابراج مكتوب اليوم الثلاثاء 14/7/2017, توقعات الابراج اليوم 14يوليو 201
0 حظك اليوم الخميس 6-2-2017، ابراج اليوم الخميس 6/2/2017 ،حظك اليوم الخميس 6 فبراير 2017
0 حظك اليوم الخميس 4-9-2017، ابراج اليوم الخميس4/9/2017,حظك اليوم الخميس 4سبتمبر 2017
0 زلزال عنيف فى ايران اليوم ، اخبار زلزال باكستان 2017
0 حظك اليوم الجمعة 8-8-2017، ابراج اليوم الجمعة8/8/2017,حظك اليوم الجمعة 8اغسطس 2017
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
adv ghlasa by : ghlasa