اهم مواضيع منتديات غلاسة



صور العام الجديد 2017 توقعات الابراج محمد فرعون 2017 happy new year 2017 ارقام بنات للتعارف توقعات الابراج السنوية 2017 حظك اليوم نكت مضحكة 2016




اهم مواضيع منتديات غلاسة
صور اطفال جميلة توقعات الابراج لعام 2017 بنات مطلقات للتعارف صور شهر رمضان 2017 صور حزينة 2017 صور فساتين زفاف 2017 حقائق الدنيا العشرة
اهم مواضيع منتديات غلاسة
صور صالونات 2017 ديكور غرفة سفرة ديكور غرف صالون توقعات شهر ديسمبر 2016 اجمل صور رومانسية صور كلام رومانسي صور كلمات رومانسيه
العودة  

ابحاث علمية دراسية بحث علمى ، موضوع تعبير جميع المراحل



بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع

بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع مياة النيل و التحديات المستقبلية حوض نهر النيل علي نهاية كان من السهل التنبؤ بها وهو

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  1  
ghlasa
بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع




بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع

مياة النيل و التحديات المستقبلية

حوض نهر النيل علي نهاية كان من السهل التنبؤ بها وهو تمسك دول المنبع بمواقفهم تجاه دول لمصب وهو الرفض التام لمطالب‏(‏ مصر والسودان‏)‏ في قضايا الأمن المائي والإخطار المسبق وشرط الأغلبية أو الاجماع فيما يتعلق بالتصويت علي القضايا المطروحة أمام مفوضية دول.




حوض النيل المقترح انشاؤها. ولعل التوقع بنتيجة المفاوضات لم يكن رجما بالغيب, ولكنه حاصل تراكم مواقف متعددة سابقة لدول منابع حوض النهر منذ بداية القرن الماضي بالنسبة لإثيوبيا ومنذ بداية الستينات بالنسبة لدول المنابع الاستوائية لحوض النهر الست الواقعة في منطقة هضبة البحيرات ولتوضيح ذلك نشير إلي المواقف الآتية:



1 ــ أن إثيوبيا كانت دائمة الرفض للمشاركة في كل ما يتعلق بمفاوضات دول حوض النهر واتخذت موقف المراقب في أغلب الاحيان كما أنها رفضت التوقيع علي الاتفاق الاطاري للمجاري المائية العابرة للحدود والذي تم توقيعه عام1997 ضمن قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة انذاك وحتي عندما وقع الرئيس محمد حسني مبارك اتفاقا مع السيد/ مليس زيناوي1993 يتضمن التعاون فيما يتعلق بمياه نهر النيل جمدت اثيوبيا هذا الاتفاق من جانبها.
2 ــ أن إثيوبيا تقوم بانشاء سدود علي مقاطع من منابع نهر النيل منذ عام2002. وغالبا تقوم بفرض الامر الواقع من منطلق أنها المساهم الأكبر في حصة مياه نهر النيل وكذلك بدافع ان لديها مناطق في غرب البلاد تحتاج الي مياه النهر كذلك لحاجتها لطاقة كهرومائية ـ وغالبا ما تستقبل مصر هذه التصرفات بدافع الرغبة في التعاون طالما كان ذلك لا يؤدي الي إيقاع الضرر علي مصر.
3 ــ أما بالنسبة لدول حوض النيل في منطقة الهضبة الاستوائية وهي رواندا ـ بوروندي ـ الكونغو ـ تنزانيا ـ أوغندا ـ كينيا, فمواقفها متفاوتة طبقا لظروفها الديموغرافية والاقتصادية والتنموية ـ لقد تطورت مواقف هذه الدول علي النحو التالي: بدأت تنزانيا في مطالع الستينات من القرن الماضي رفض الاتفاقات الموقعة بخصوص مياه نهر النيل بما في ذلك الاتفاقات الموقعة بين مصر والسودان, وأرسل الرئيس جوليوس نيريري رئيس تنزانيا آنذاك رسالة إلي الرئيس عبد الناصر تفيد رفض تنزانيا الاعتراف بهذه الاتفاقات, وأمهلت تنزانيا مصر عامين للرد وبالطبع لم يرد عبد الناصر علي هذه الرسالة لاعتبارات متعددة من بينها عدم قدرة تنزانيا آنذاك علي التأثير في حصة مصر من المياه.
اتبعت كل من كينيا وأوغندا ما يعرف بمبدأ نيريري في رفض ما سبق توقيعه من اتفاقات بخصوص مياه نهر النيل وتوالت مواقف الرفض تباعا, كما أعلنت بوروندي أيضا رفضها التوقيع علي الاطار الاتفاقي للمجاري المائية العابرة للحدود الذي اتخذته الجمعية العامة للامم المتحدة عام1997 وفي المقابل امتنعت مصر عن التصويت علي هذا الاتفاق. لقد ذكرنا أن مواقف هذه الدول الست متفاوتة وهذا أمر واقع, فالكونغو لا يعنيها من قريب أو من بعيد مياه نهر النيل لان لديها فائضا هائلا من المياه في حوض الكونغو, كما ان رواندا وبوروندي تعلنان عن رغبتهما في بيع المياه لمن يشتري, كما أن كينيا لها ظروف أخري لحاجتها الي مزيد من الطاقة لمشروعاتها الاستثمارية وأن مصالحها مع الدول المجاورة وهي دول حبيسة ليس لها مخرج بحري سوي مواني كينيا مقابل الكهرباء من الماء طبعا, أما أوغندا فهي أقرب الدول الي التعاون مع مصر كما شهد بذلك تاريخ البلدين وما تم تنفيذه من مشروعات التعاون الفني والزراعي والمائي, وغيرها ولذا فإن موقفها أكثر عجبا. وفي المقابل اتخذت مصر والسودان مبدأ التعاون والتفاوض والتوافق لتحقيق صالح جميع دول حوض النهر في مراحل زمنية وحتي الآن, كما أن مصر قد اضطرت سابقا لتقليص التعاون مع الدول الإفريقية إجمالا ليس عن عمد ولكن عن اضطرار تحت وطأة حرب1967 وما تلاها وحرب1973 وما تلاها وانغماسها في قضاياها الداخلية وقضايا التنمية الذاتية وكان ذلك دافعا لوجود قوي أخري بمنطقة دول المنابع. لقد كانت مصر دائمة الانتباه الي أهمية مياه نهر النيل فطورت منابعه وساعدت مختلف دوله من منطلق الرغبة في التعاون وتبادل المصالح وليس من منطلق الترضية أو فرض الامر الواقع. والآن بدأت مرحلة جديدة لا تسير الأمور فيها علي نهج منطقي خاصة اذا ما تبدلت المصالح ووجد علي الساحة لاعبون دوليون لا يهمهم بث روح التعاون خاصة اذا كان الامر يتعلق بالمصالح العليا للدول وليس هناك أهم من موضوع المياه لكل من مصر والسودان فلماذا لا يكون اللعب علي هذا الوتر؟ لقد عرضت الولايات المتحدة الامريكية اكثر من أربعة وعشرين مشروعا ضخما في إثيوبيا منها مشروعات أراض وسدود وكهرباء في بداية الستينات ردا علي قيام الاتحاد السوفيتي ببناء السد العالي وها هي مشروعات السدود يتم تنفيذها في أثيوبيا الآن بأياد صينية وشركات اسرائيلية وايطالية ولم نعد في حاجة الي انكار ذلك أو اخفائه خاصة ان هذه المشروعات لن تؤثر علي حصة مصر المائية حاليا سواء كانت في اثيوبيا أو في دولة من دول المنابع. وبالفعل تقوم إثيوبيا بعمل مشروعات استصلاح الاراضي غرب البلاد بعد ان اقتلعت40% من مساحة غاباتها تمهيدا لزراعتها زراعة مستديمة علي مياه نهر النيل. كما تقوم دول البحيرات بمشروعات عملاقة لتوليد الكهرباء واستصلاح الاراضي, وعلي الرغم من ورود15% فقط من مياه نهر النيل من هذه المنابع الا انها تمثل أهمية خاصة في مستقبل الإمداد بالمياه في حال تنفيذ مشروعات المبادرة التي طرحتها مصر للاستفادة من المياه المهدرة بهذه المنطقة. ان تقدير الاحتياجات المائية لكل دول حوض النهر يؤكد حاجة مصر الي32 مليار متر مكعب اضافية حتي عام2050, وأن حاجة اثيوبيا حاليا تقدر بنحو9 مليارات متر مكعب سنويا وأن أوغندا في حاجة الي خمسة مليارات متر مكعب سنويا, أما الكونغو وبورندي ورواندا فليست في حاجة الي مزيد من المياه حاليا, وأن السودان في حاجة لنحو12 مليار متر مكعب اضافية من المياه وأن اجمالي المقدر من الاحتياجات للمياه لجميع الدول هو نحو ستين مليار متر مكعب اضافية سنويا وأن توفير هذه الاحتياجات أمر ممكن فقط في حال التعاون وتبادل المنفعة, لماذا الاختلاف اذن؟! يرجع الاختلاف كما ذكرنا الي عوامل تاريخية لا ترتبط بالموضوعية ـ حيث إن التعاون هو الضامن لمصلحة الجميع, وأن الاختلاف هو خسارة للجميع وإن كانت مصر هي الاكثر خسارة وضررا يليها السودان يرجع الخلاف لتفسير غير منطقي لدي دول المنابع بأن مصر والسودان قد وقعتا اتفاقا فيما بينهما لتقسيم مياه حوض النهر عند أسوان عند بناء السد العالي دون الرجوع الي هذه الدول وأنه قد حان الوقت لكي ترد دول المنابع الصاع صاعين لدول المصب لقد تناست هذه الدول انه لم يقع عليها ضرر من وراء هذه الاتفاقات وأن مصر والسودان قد اتفقتا علي ما يرد اليهما من مياه. أن واقع الامر يؤكد ان الازمة الحالية هي أزمة تعبير عن إثبات الذات تحت يافطة السيادة أكثر منها أزمة مياه في هذه الدول والتي لديها مصادر مياه غير مياه نهر النيل وأن ادارتهما للمياه تحتاج إلي تعاون وتفاهم. إن تكتل دول المنابع علي هذا النحو ضد مصر والسودان وإعلان تكوين مفوضية تجمع هذه الدول فقط وأن الباب مفتوح لعضويتها لمدة عام لمن يرغب فاذا رفضت كل من مصر والسودان وأصرتا علي شروطهما سيفوتهما قطار المفوضية يقتضي هذا الموقف التعامل بهدوء وحزم أما الهدوء فيقتضي عدم التهديد بأي نوع من أنواع القوة فهذا أمر مرفوض من جانب مصر وأما الحزم فيقتضي عدم التفريط في حصة مصر, المائية وحقوقها التاريخية ولابد من دفع الضرر الذي سوف يقع علي مصر من جراء هذا الاجراء غير المنطقي وهو رفض التعاون الا بشروط دول المنابع ماذا وإلا؟!!
اننا نؤكد عدم وقوع ضرر مائي علي مصر في المرحلة الحالية وربما لعدة عقود قادمة حتي في ظل قيام بعض الدول بمشروعات السدود واستصلاح أراض وتوليد الكهرباء وغيرها ولكن الاستعداد للمستقبل يقتضي تأمين مصادر المياه بل والعمل علي زيادتها ولن يكون ذلك من خلال وقف التعاون بل العمل علي استمراره للوصول الي صيغة توافقية تضمن صالح جميع الدول ولكن كيف ومتي؟ أن التعامل مع ملف المياه يجب ان يتضمن عددا من السيناريوهات التي تراعي ما يلي:
1 ــ أننا بصدد رسم خط التعاون مع مجموعة دول حوض النهر الذي نعتمد علي مياهه بنسبة تصل الي95% وإننا الاكثر عرضة للضرر وإن من حقنا درء الضرر بقوة تتناسب مع حجم الضرر المتوقع وهو كبير.
2 ــ ان منطق مصر هو التعاون والتضامن والتوافق وتحقيق مصلحة الجميع, ولذا فإن الاعلان عن وقف التفاوض من جانب الدول السبع سلوك لا يتفق مع ثوابت المجتمع الدولي في حل النزاعات الدولية بالتفاوض.
3 ــ انه قد حان الوقت لكي تتعامل مصر مع دول حوض النهر دولة دولة حيث لا مجال للتفاوض مع جبهة ثم تكوينها وهي الآن في مرحلة استعراض القوة تحت شعار السيادة والتي لم تمسها مصر من قريب أو من بعيد بل ان مصر كانت عنصرا داعما لحصول أغلب الدول الافريقية في الحصول علي السيادة.
4 ــ من الحكمة أن تدرس مصر مجمل الاوضاع في السودان وجنوبه لأهمية ذلك علي مستقبل المفاوضات.
5 ــ أن يتم التوجه إلي الدول والهيئات الداعمة لمبادرة حوض نهر النيل والدول التي تقوم بمشروعات مائية في مناطق دول المنابع لأهمية الحوار مع هذه الهيئات والدول وإقناعهم بمطالب مصر العادلة في تأمين مياهها ودرء الضرر عن شعبها.
6 ــ ان تستمر مصر بجدية في تنفيذ برامج التعاون مع دول حوض النهر سواء علي الصعيد الاقليمي تأكيدا لمبدأ تبادل المنفعة.
7 ــ ان ندرس إمكانية التوقيع علي انشاء المفوضية بتحفظات مصرية وسودانية علي نقاط الاختلاف.
8 ــ ان تعد مصر ملفا قانونيا وفنيا شاملا يمكن اللجوء في حالة إصرار الدول السبع علي مواقفها المتعنتة لعرضه علي مجلس الرؤساء أو أي منظمة عالمية قانونية عند الحاجة للتحكيم الدولي.
9 ــ انه لا مبرر الان لعقد اجتماع قمة علي مستوي رؤساء الدول في ظل هذا التوتر الحالي ولابد من الانتظار لتهيئة المسرح لنقل هذا اللقاء رفيع المستوي





بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع ghlasa2.gif

 



المواضيع المتشابهه:

موقع غلاسة تجد لدينا

توقعات الابراج ، حظك اليوم ، صور ، صور2017 ، صور فيس بوك ، صور بنات ، 2017 ، شات ، منتديات غلاسة ، سيارات ، اسلاميات ، صور رومانسية ، صور حزن ، بنات للتعارف ازياء , ارقام , تسريحات , نكت , رسائل , حب , ملابس , حظك اليوم , بنات , صور بنات , صور رومانسية , صور , كلمات , غلاسة , فيسبوك , بحث , ابحاث , توقعات , ديكور , الابراج , صور , love , البشرة , ستائر , غرف , نوم , فساتين , زفاف , 2017 , 2018 , تفسير حلم , w,v , تفسير , التخسيس , حلويات , اعمال , تريكو , الاحلام , تفسير , حواء , اكلات , قصات , قمصان , رمضان , عبايات , عيد , البشرة , ملابس , مطبخ , حب , مصرية , شعر , نكت مصرية , رومانسية , ghlasa.com , منتدى , منتديات , ghlasa.com/vb





fpe ugln uk ldhm hgkdg , hgjp]dhj hglsjrfgdm [hi. gg'fu

شارك الموضوع مع اصدقائك

  أضـغط هنـآ


من مواضيعى
0 اليوم الوطني السعودية ، صور وغلاف ورمزيات اليوم الوطني السعودي 1434-2017
0 الدكتور ايمن نور يرفض ذهاب باسم يوسف الى النائب العام
0 صور خلفيات المصحف الشريف 1438 ، صور اسلامية المصحف 2017
0 توقعات-الابراج توقعات برج الحمل عام 2016 - توقعات ماغى فرح برج الحمل شهر يناير لعام 2016
0 صور اطفال ، اطفال جميلة صور اجمل اطفال واحلى طفولة
0 نظام حكاوى طول اليوم بجنية 2017 ، نظام فودافوان الجديد 2017
0 وفاة الشاعر احمد فؤاد نجم اليوم 3 ديسمبر 2017 ، خبر وفاة و جنازة أحمد فؤاد نجم
0 اجمل نكت جديدة مضحكة لعام 2017 ، صور نكت اساحبى مصرية 2016
0 الرئيس الامريكى اوباما يقول الرئيس محمد مرسى كذاب وانا لم اتصل بة
0 موجوع قلبي سيف عامر ، كلمات اغنية سيف عامر موجوع-قلبي
0 بحث عن السياحة الشاطئية فى مصر ، بحث جاهز للطبع عن السياحة فى الشواطى 2017
0 بحث علمى عن الكعبة ، بحث عن أسماء الكعبة 2017
0 ارقام بنات للتعارف والزواج , صور بنات مصر للتعارف فيسبوك
0 انفجار اتوبيس نقل عام بجوار جامعة الازهر شارع مصطفى النحاس
0 حظك اليوم الاربعاء 2 مارس2016 ، توقعات الابراج اليوم 2-3-2016
0 اجمل رسايل عيد الحب 2017 ، رسائل عيد الحب 2017
0 بالصور شقة للبيع فى ميامي مساحة 130 متر 280 الف سعر نهائى
0 اسماء شهداء دار الحرس الجمهوري من الاخوان ومن الشرطة
0 حظك اليوم الاثنين 13-4-2017,أبراج يوم الاثنين 13/4/2017, توقعات الابراج اليوم 13 ابريل 2017
0 صور واسماء شهداء القضاء في شمال سيناء اليوم 16 مايو 2017
0 اسماء الموقعين على استمارة حملة تمرد ، اسماء الموافقعين على سحب الثقة من محمد مرسى
0 الثقافة الاسلامية معلومات علمية هامة
0 سعر الدولار اليوم الاحد 21 ابريل 2017 ، اسعار الدولار والعملات فى مصر الاحد 21-4-2017
0 سيرة ذاتية عن العقيد هشام سرور ، من هو هشام سرور
0 صور لعيد الفطر 2017 ـ تهانى عيد الفطر 2017 ، صور فيس بوك عيد الفطر 2017
0 تفسير حلم الحمار فى الاحلام ، تفسير رؤية البغل والحمار فى المنام
0 اللهم بلغنا رمضان 2017 ، اللهم بلغنا شهر رمضان 1438
0 صور مناكير اظافر اقدام ، صور رسومات مكياج اظافر بنات . مناكير اظافر ومكياج للبنات فقط
0 وفاة العالم أحمد زويل اليوم الثلاثاء 2-8-2016
0 توقعات الابراج شهر نوفمبر لمواليد برج السرطان لعام 2017

  2  
بنت مصر
رد: بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع

بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع

شكرا على البحث جارى الطبع


من مواضيعى
0 طريقة عمل صدور الفراخ بالمستردة والعسل لايت 2017
0 شرح طريقة عمل كيك سريعة ، اجمل طريقة عمل الكيك 2017
0 طريقة عمل كابوتشينو براونيز 2017 ، الكابوتشينو براونيز
0 طريقة عمل كراكد بتر كوكيز حلوة اوى 2017

  3  
قمر
رد: بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع

بحث جميل
الله يوفق الجميع ويكون بافايده
حظ سعيد لكل المستفيد بالبحث
ميرسيي




من مواضيعى
0 صور عيد ميلاد بنت نانسي عجرم صور 2017
0 طريقة عمل البط بالبرتقال بالطريقه المغربيه 2017
0 بحث عن خطر الحمل بعد سن الاربعين
0 الارتجاج عند الاطفال يؤثر علي نمو مخ الاطفال 2017
0 صورمكياج وطرح العروسه المحجبه لعام 2017
0 صور اكبر مجموعة فساتين ,قصيره با الون الاحمر 2017
0 اجمل صور غرف وديكورات لعام 2017
0 ترك الذنوب والمعاصي 2017
0 مسدجات تهنئه بشهر رمضان , رسائل رمضانيه 2017
0 صور ستائر رائعه موضه السنه دي 2017
0 احدث صور ستاير جديده وانيقه 2017
0 صور ديكورات معيشه شيك وتصميمات محصلتش لعام 2017
0 صور احدث غرف معيشه 2017 اجمل غرف معيشه لعام 2017
0 معلومات ونصائح لكي يمشي طفلك بسرعه
0 وافق وزير الدفاع السيسي با اذاعة خطاب الرئيس و كان علي علم بتفاصيل خطاب مرسي 2017
0 صور اعتني بشعرك حسب نوعه 2017
0 مقادير وطريقة تحضير الفراخ بالكاري بالارز وجوز الهند 2017
0 با اعمالك تجري علي الصراط بسرعه
0 صور ,ديكورات 2017 اجدد ديكورات ,شقه لعام 2017 ديكورات ,لجميع الغرف 2017
0 صور ومقادير سندوتشات دجاج مقلي 2017
0 صور مكياج واكسسوار ت شعر وايدين 2017
0 صور لاجمل مكياج للعيون بالوان مختلفه للبنات 2017 مكياج عيون للبنات و احدث صور لمكياج البنات لعام 201
0 نكت علي الرئيس المخلوع مرسي ياتري انت فين يامرسي2017
0 احلي وارق واشيك فساتين سهره للبنات فساتين سهره كلها انوثه 2017
0 صوراجدد خواتم للنساء من الؤلؤ والماس
0 صور الفنانه بلقيس احمد ,واطلاله متنوعه صور حصري, لبلقيس احمد 2017
0 الورم الليفي وعلاقة بالاجهاض
0 معلومات لتعطير جسمك يوم الفرح
0 لابد من فهم المعني ده
0 تناول جوز الهند يقلل الاصابه بمرض السكر


الكلمات الدلالية (Tags)
للطبع , مياة , المستقبلية , النيل , التحديات , بحث , جاهز , علمى , عن

شاهد اخر مواضيع قسم ابحاث علمية دراسية

بحث علمى عن مياة النيل و التحديات المستقبلية جاهز للطبع


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع





Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
adv ghlasa by : ghlasa
This Forum used ghlasa Mod by موقع غلاسة
أقسام المنتدى

الاقسام الاسلامية | الاسلامى الشامل | شهر رمضان الكريم | احكام وفتاوي شرعية | السنة النبوية الشريفة | احاديث شريفة وتفسيرها | منتديات غلاسه العامة | اجمل التهانى والترحيب بالاعضاء | المنتديات العامة | مناقشات غلاسه هامة | سفر واماكن سياحية | الاخبار - الامتحانات ، ابحاث علمية ، | اخبار العالم | نتائج امتحانات جميع المراحل | ابحاث علمية دراسية | اخبار المشاهير والفنانين | عالم السيدات والرجال | غلاسه رجالى ، شباب غلاسة | بنات وسيدات | ازياء وملابس محجبات | مكياج العيون والبشرة | العناية بالشعر والعنايه بالبشرة | ملابس نوم وبيجامات | فساتين زفاف ، فساتين خطوبة | الاحذية والشنط والساعات | صحتك تهمنا واكلك عندنا | صحتك بالدنيا | اكلات سريعة ، اجمل الماكولات والوجبات السريعة | الاطفال احباب الله | صور | صور حب ورومانسية ، Photos Love and Romance | صور حزن ، صور فراق Pictures of grief, sad parting images | صور غلاف فيس بوك ، Photo cover Facebook | صور اطفال ، اطفال جميلة | صور سيارات ، احدث سيارة | صور الشخصيات المشهورة | رومانسيات وحكايات | الشعر وعذب الكلام | قصص وحكايات | كلمات اغانى | غلاسه الترفية والنكت والالعاب | العاب فيس بوك | نكت مصرية ، نكت غلاسه ، نكت فيس بوك | مدونات الاعضاء | الابراج وتوقعات الابراج وتفسير الاحلام | توقعات الابراج | تفسير الاحلام | الجوال+رسائل+احدث الموبيلات | مسجات ورسائل رومانسية | رسائل تهنئة ومناسبات | موبيلات وشركات المحمول | حظك اليوم ، ابراج اليوم | ابراج اليوم ، الابراج اليومية | قسم الادارة والمشرفين وطلبات الاعضاء | قسم ادارة منتديات غلاسه | Recycle Bin ghlasa | طلبات واقترحات | عالم الديكور والاثاث الحديث | افلام عربى ، افلام اجنبى ، اغانى ، يوتيوب | افلام عربي جديدة | افلام اجنبية جديدة | مسلسلات تلفزيونية ، برامج اذاعية | تحميل اغانى جديدة | تحميل اغانى شعبي ، اغانى زفاف جديدة | يوتيوب | صور متنوعة | صور حبشتكنات | المزرعة السعيدة ، هابى لاند | برامج للكمبيوتر ، برامج للجوال |


ghlasa آنضم الى معجبين